تحقيقاً لشعار ( ربط الجامعة بالمجتمع ) أُقيمت الملتقيات الإنتاجية في جامعة حماة لعام 2019 في الفترة الواقعة بين 2019/7/6 ولغاية 2019/7/11 وبمشاركة /7/ كليات هي : (طب الأسنان – الطب البيطري – الصيدلة – الطب البشري – الهندسة الزراعية – الهندسة المعمارية – التطبيقية) ، ويُشكل  رفع السوية العلمية والعملية للطلاب المشاركين هدفاً هامّاً لهذه الملتقيات فمعظمهم  من الطلاب المقبلين على التخرج من السنة الرابعة أو الخامسة وبالتالي فإن مشاركتهم في النشاطات والفعاليات اليومية لهذه  الملتقيات تشكل قيمة مضافة لهم وتُكسبهم الخبرة الجيدة في مجال اختصاصهم.

كلية طب الأسنان:

 

  • ضم الملتقى الإنتاجي لكلية طب الأسنان /240/ طالباً وطالبة، /152/ طالب منهم مقيم في المدينة الجامعية ، و/93/ طالب إداري. تم توزيعهم إلى /15/ مجموعة عمل (استقبال – تشخيص – مداواة لبية – القلع – أمراض نسج داعمة – المحافظة – تعقيم – أشعة وغيرها من المجموعات ).

تقوم مجموعة العمل الخارجية بزيارة إلى مراكز الإقامة المؤقتة في المحافظة وإجراء مسح تشخيصي وإعطاء المريض بطاقة لمراجعة عيادات الملتقى في كلية طب الأسنان وتنفيذ العلاج المناسب.

وتوجد مجموعة خاصة لزيارة منطقة السلمية وريفها ،إضافة إلى العيادة السنية المتنقلة التي تختص بمعالجة حالات ذوي الشهداء وجرحى الحرب في الريف الغربي لمحافظة حماة.

كما ويشكل رفع الوعي الصحي لدى المواطنين هدفاً مهماً لكادر الملتقى الإنتاجي يسعى إلى تحقيقه.

الكلية التطبيقية:

 

  • في الكلية التطبيقية بلغ عدد الطلاب المشاركين (43) طالباً وطالبة (20) طالب من قسم تقنيات الحاسوب، و(23) طالب من قسم التغذية الكهربائية.

بدأ طلاب قسم التغذية الكهربائية التدريب على تجميع وتركيب العناصر الالكترونية على البوردات ، إضافة إلى العمل على تصميم الدارات الالكترونية باستخدام برنامج EGALE ، كما قاموا برحلة علمية استطلاعية إلى خطوط الإنتاج في معمل خلوف لتجميع السيارات.

أمّا قسم  تقنيات الحاسوب فقد عمل الطلاب على برمجة شرائح أردوينو، والعمل على وصل الشبكات الحاسوبية وإدارتها، وحضور محاضرة علمية تتحدث عن تقنيات الاتصالات وتوضح أحدث تقنيات الاتصال ووصل الشبكات وبروتوكولات الاتصالات المستخدمة حالياً.

كلية الهندسة الزراعية:

 

  • عدد الطلاب المشاركين /83/ من قسمي الإنتاج الحيواني والاقتصاد الزراعي
  • حقق الملتقى الإنتاجي لكلية الهندسة الزراعية فرصة علمية هامة للطلاب من خلال الاطلاع على الواقع العملي لإنتاج وتصنيع الأعلاف وكذلك الاطلاع على المخابر المختصة وتجهيزاتها وكيفية إجراء التجارب البحثية .    مما ساهم في تعزيز المعلومات النظرية وتحقيق الفائدة العملية التخصصية.
  • قام المشاركون في الملتقى بزيارات ميدانية لعدة مواقع منها :
  • مركز البحوث الزراعية في ( الكريم – السلمية) بهدف الاطلاع على وحدة استنبات الشعير وطرق الزراعة المائية والحلابة الآلية ووحدة إنتاج الغاز الحيوي.
  • زيارة لمعمل أعلاف ومدجنة في ريف السلمية
  • زيارة لكلية الطب البيطري في جامعة حماة للاطلاع على مخبر الإنتاج الحيواني ومخبر تربية الأسماك وأمراضها ومخبر ومعرض التشريح الوصفي وزيارة لحظائر الكلية وحظيرة تربية الخيول وعيادة الحيوانات الصغيرة .

كلية الهندسة المعمارية:

      تم توزيع الطلاب المشاركين إلى (6) مجموعات : (4)مجموعات كُلفت برفع الحمام الأثري في مدينة السلمية وإعداد المذكرة النظرية حول الحمام وأقسامه  وتاريخه ، كما تولت المجموعتين مهمة إتمام الماكيت التخطيطي لمدينة السلمية.

وقدّم موظفون من مديرية الآثار شرحاً وافياً للطلاب أثناء زيارتهم حول أقسام الحمام وتقسيماته الداخلية والخارجية ليتمكنوا من رسم المخططات المعمارية التخيلية للحمام.

وقامت مجموعة من الطلاب بوضع ورسم المخططات المعمارية والتفصيلية على الكمبيوتر ، فيما قامت المجموعة الثانية

 بترميم وتجهيز أجزاء المخططات المجسمة لماكيت تخطيط الواقع الراهن لمدينة السلمية.

 

  كلية الطب البيطري:

بلغ عدد الطلاب المشاركين في الملتقى /170/ طالب وطالبة . وتضمنت فعاليات الملتقى تقديم الخدمات الطبية البيطرية للثروة الحيوانية لدى المواطنين في منطقة مصياف و بلغ عدد الحالات العلاجية /150/ حالة موزعة بين (جراحة – باطنة مشتركة – دواجن حيث تم زيارة /15/ مدجنة في المنطقة).وقد أكسبت هذه الزيارات الميدانية الخبرة العملية للطلاب من خلال التشخيص الميداني والسريري للحالات .

كما قامت عدة شركات أدوية بيطرية منها( شركة نور للأدوية البيطرية وكذلك شركة الفارابي – شركة أسيكو – شركة سافكو – شركة دوسكال) بزيارة موقع الملتقى واللقاء مع الطلاب وشرح بعض المعلومات التي تخص كيفية وصف الأدوية واستخداماتها.

 كلية الطب البشري وكلية الصيدلة :

 

شارك في ملتقى كلية الطب البشري /18/ طالب ، و/15/ من كلية الصيدلة  وتم  الإشراف على تقديم الخدمات الطبية من معاينة وعلاج لـ /242/ حالة من المواطنين تضمنت (حالات السكري وضغط الدم وإصابات المفاصل والديسك) . وكانت الجولات  تتم إلى مناطق لا توجد فيها مراكز صحية مع التركيز على زيارة المرضى من مصابي الحرب وذوي الشهداء في منازلهم وتقديم الرعاية الصحية اللازمة لهم مع تقديم الأدوية اللازمة مجاناً من خلال صيدلية طلاب كلية الصيدلة .

وبالنسبة للطلاب كان الملتقى الطبي تجربة عملية حقيقية لممارسة الطب ابتداء من أخذ تاريخ الحالة وانتهاء بوصف العلاج وبإشراف أطباء من المراكز الصحية الموجودة في المنطقة.

أما طلاب كلية الصيدلة فقد شكّل الملتقى خبرة عملية جيدة لهم حيث منحهم الفرصة لممارسة مهنة الصيدلة بشكل ميداني لاسيما تنظيم الأدوية وصرف الوصفة المحررة من قبل طلاب كلية الطب البشري وبإشراف الأطباء الموجودين .

وكان للملتقى صدى إيجابي جداً بين الأهالي حيث عبروا عن سعادة كبيرة وطالبوا بتمديد مدة الملتقى لتغطية شريحة أكبر من المصابين.

 

                                                                                                                                            المكتب الصحفي

                                                                                                                                             رئيفــة زينو