عُقد يوم الأحد 21/7/2019 الاجتماع الدوري لمجلس التعليم التقاني في محافظة حماة في مقر رئاسة جامعة حماة وناقش السادة أعضاء المجلس جدول الأعمال المتضمن قضايا تمس صعوبات المعاهد التقانية في مختلف القطاعات الإدارية والقانونية  والمالية والعمل الميداني للخريجين ومجالاتهم.

وتحدّث الدكتور كنجو كنجو رئيس المجلس في كلمته عن أهمية رسم سياسات التعليم التقاني في المنطقة الوسطى بكل دقة وبما يضمن إيجاد الحلول المناسبة للثغرات والعقبات التي تعترض التعليم التقاني في المعاهد . وأضاف أن هدف المجلس رفع مقترحات القرارات إلى المجلس الأعلى للتعليم التقاني في وزارة التعليم العالي لتشريع مطالب المعاهد وفق احتياجاتهم وذلك ضمن الاستراتيجية التي تعتمدها للدفع بالتعليم التقاني كما يجب.

كما أشاد الدكتور كنجو كنجو بالقانون رقم /18/ لعام 2019 الذي أصدره السيد الرئيس الدكتور بشار الأسد المتضمن :

( يجوز تعيين 5% من الخريجين الأوائل من السوريين ومن في حكمهم في كل معهد أو قسم أو تخصص يمنح درجة دبلوم تقاني في الجهات العامة في كل عام دراسي من دون إعلان أو مسابقة إذا توفرت الشروط التالية : - أن يكون المعهد تابعاً للمجلس الأعلى للتعليم التقاني – ألّا يقل معدل الخريج عن جيد – إقرار الحاجة من قبل إحدى الجهات العامة)

وأكّد الدكتور كنجوعلى ضرورة إعداد الدراسات التفصيلية المتعلقة بكافة المقترحات مع وتوضيح مبررات هذه المطالب.

ومن النقاط الهامة التي تمت مناقشتها :

  • اقتراح افتتاح اختصاصات جديدة في المعهد التقاني للخدمات الطبية الطارئة في جامعة حماة (أطراف صناعية –تخدير وإنعاش – تقني بصريات – تقني سمعيات – طب طوارئ) مع اقتراح تغيير اسم المعهد إلى (المعهد التقاني الطبي). وذلك لتلبية احتياجات المجتمع من الفنيين فقد أصبحت تشكل هذه الاختصاصات  ضرورة ملحّة.
  • اقتراح إحداث وحدات عمل مهنية في المعاهد التي تمتلك الإمكانيات لذلك. بعد تشكيل لجنة في مجلس  التعليم التقاني تجري الدراسة القانونية والمالية اللازمة لذلك ليتم إرفاقها مع المقترح.

                                                                                                   المكتب الصحفي

                                                                                                      رئيفة زينو

 تقاني 1 4

 تقاني 1 3