افتتح الدكتور محمد فاضل عميد كلية الطب البيطري المؤتمر بكلمة شرح من خلالها أن قطاع الثروة الحيوانية من أهم القطاعات المنتجة الاقتصادية في سورية ، ويساهم في نسبة كبيرة من الناتج الوطني الإجمالي نظراً لضخامة رؤوس الأموال المستثمرة فيه .

وقد كان الهدف من هذا المؤتمر هو تقديم الأبحاث والدراسات المتخصصة والتي من شأنها أن تسلط الضوء على سبل تطور قطاع الثروة الحيوانية الهام في هذا البلد.

كما أوضح من جانبه الدكتور عبد الحميد العموري نائب نقيب الأطباء البيطريين في سورية

أن مهنة الطب البيطري تعد من المهن العظيمة لأنها تحافظ على صحة الإنسان وتحميه من خطر الإصابة بالأمراض .

وانطلاقاً من تحقيق تطلعات زملائنا الأطباء البيطريين في الوصول لغايتهم بالحفاظ على الثروة الحيوانية قدمت النقابة العديد من الدراسات والمقترحات التي ساهمت في تطوير الثروة الحيوانية وتحسين إنتاجيتها والمحافظة على صحتها وعلى الصحة العامة.

كما أعرب السيد مايك روبنسون ممثل منظمة الفاو في سورية عن سعادته لوجوده في رحاب كلية الطب البيطري بجامعة حماة للاحتفال بالذكرى الخمسين لتأسيس الكلية وبافتتاح المؤتمر الدولي الثاني لأمراض الحيوان وسلامة الغذاء. وأضاف في كلمته : من خلال قراءتنا لبرنامج المؤتمر نجده برنامجاً قوياً متماسكاً واسعاً يفي بمتطلبات قطاع الثروة الحيوانية وخصوصاً ما يخص تطور القطاع في المستقبل.

نحن في الفاو نقدّر عالياً الخبرة العلمية العالية لكلية الطب البيطري وقد تعاونّا في الأعوام السابقة لتنفيذ ثلاث برامج تدريبية للأطباء البيطريين بالإضافة إلى المشاركة في المؤتمرات السابقة التي أقامتها الكلية.

وفي كلمته  أكد الأستاذ الدكتور محمد زياد سلطان رئيس جامعة حماة على أن المؤتمرات العلمية هي محطات مضيئة في تاريخ الجامعات التي يشكّل أولى أهدافها نقل المعلومة والخبرة والمعرفة العلمية  وجديد البحث العلمي إلى الباحثين عنها .

كما تأتي في سياق التعليم المستمر فالجامعات هي المصنع الأول للفكر ورسم الاستراتيجيات للوطن التي ترقى بالأمم إلى مراحل متقدمة . وتحقيقاً لشعار ربط الجامعة بالمجتمع انطلقت المؤتمرات  المركزية في جامعة حماة منذ إحداثها بمختلف الاختصاصات ومنها مؤتمرنا هذا والذي سيرافقه معرض لصحة الحيوان وسلامة الغذاء.

 ويسعدنا في الجامعة أن يتزامن مع هذا المؤتمر الاحتفال باليوبيل الذهبي لكلية الطب البيطري بمرور خمسين عاماً على افتتاحها والتي سنعمل على اعتبارها قريباً إحدى مراكز الأبحاث العلمية المعتمدة لدى الهيئة العليا للبحث العلمي في سورية.

كما توّجه الدكتور رئيس الجامعة باسمه وباسم جامعة حماة بالشكر والعرفان بالجميل للجهات الداعمة لهذا المؤتمر ماديا ومعنويا .

حضر الافتتاح الرفيق محمد أشرف باشوري أمين فرع حماة لحزب البعث العربي الاشتراكي

الدكتور محمد الحزوري محافظ حماة

الأستاذ أحمد قاديش معاون وزير الزراعة

الدكتور محمد فاضل وردة رئيس المجلس الإسلامي الشيعي الإمامي الاسماعيلي

السيد ممثل منظمة الأغذية والزراعة

وحشد من الفعاليات الرسمية و الأهلية في المحافظة بالإضافة إلى الضيوف المشاركين من البلاد العربية /العراق- لبنان – سلطنة عمان/.

                                                                                   المكتب الصحفي

                                                                                   رئيفة زينو

مؤتمر الطب البيطري2