بدأت جامعة حماة امتحانات الفصل الأول للعام الدراسي 2018/2019 بتاريخ 2019/1/13 وتستمر لغاية 2019/1/31
وقد عقد الأستاذ الدكتور محمد زياد سلطان رئيس جامعة حماة قُبيل الامتحانات اجتماعاً موسعاً أوضح خلاله ضرورة اتخاذ كافة الإجراءات والاستعدادات لضمان حسن سير العملية الامتحانية بالشكل الأمثل من خلال النقاط التالية
 تم تشكيل لجنة في الجامعة مهمتها الإشراف ومتابعة حسن سير العملية الامتحانية حيث قامت اللجنة بزيارات ميدانية إلى جميع الكليات والمعاهد جامعة حماة للاطلاع على مدى جاهزيتهم للعملية الامتحانية وحل الصعاب إن وجدت ووضحت بعض النقاط حول قانون تنظيم الجامعات وقرارات مجلس التعليم العالي الجديدة
 تم التوجيه لعمداء الكليات ومدراء المعاهد لعقد اجتماعات مع العاملين للإجابة عن أي استفسار أو تساؤل حول العملية الامتحانية وكيفية التعامل مع أي مستجدات أو حالات غش أو شغب والتشديد على الالتزام بالمراقبات
 التأكيد على ضرورة إعداد القوائم الاسمية للطلاب وإعلانها بشكل واضح
 إعداد قوائم بأسماء المراقبين وتوزيعها
 إعداد تقارير يومية وإرسالها إلى رئاسة الجامعة عن سير العملية الامتحانية
 التأكيد على السادة أساتذة المقررات أن تكون الأسئلة واضحة و شاملة لكامل المنهاج مع الالتزام بحضورهم أثناء امتحان المقرر
 التأكيد على السادة أساتذة المقررات الالتزام بالمدّة القانونية لتصحيح المقررات وتسليمها إلى شعبة الامتحانات وفق الأصول.
 التأكيد على شعبة الامتحانات إعداد السجلات الامتحانية وترحيل النتائج فور صدورها لسهولة استخراج كشف العلامات للطلاب لاحقاً
 إعلان أسماء الطلاب المحرومين والمعاقبين بشكل واضح في لوحة الإعلانات منعاً لدخولهم الامتحان لتفادي حدوث أخطاء أو لبس في هذا المجال.
 وضع التعليمات الامتحانية المعتمدة بهذا الصدد وإعلانها على أبواب القاعات الامتحانية ليتمكن جميع الطلاب من الاطلاع عليها
 تم في هذا العام إضافة كاميرات مراقبة إلى القاعات الامتحانية لضبط عمليات الغش وتوثيقها مما يحفظ حق الطالب وحق الجامعة
 تم التوجيه إلى أمين المستودع المركزي لتأمين كافة مستلزمات العملية الامتحانية وتزويد الكليات والمعاهد بها بالسرعة القصوى
وختاماً أعرب الأستاذ الدكتور محمد زياد سلطان عن تمنياته لأبناء الجامعة بالتوفيق والنجاح، وامتنانه للعاملين في الجامعة عن الجهود المضنية المبذولة لضمان حسن سير العملية الامتحانية في الجامعة بالشكل الصحيح ووفق الأنظمة والقوانين النافذة
 


                                          المكتب الصحفي
رئيفة زينو