برعاية الأستاذ الدكتور محمد زياد سلطان رئيس جامعة حماة

نظمت كلية التربية بجامعة حماة يوم الاثنين 3/12/ 2018 بمناسبة اليوم العالمي لذوي الإعاقة  احتفالية بعنوان (سوا من أجل مجتمع أفضل) على مدرج كلية الطب البيطري .

 

تضمنت الفعالية عروضاً عن أنواع الإعاقة والخدمات التي تقدمها جمعية رعاية المكفوفين والصم وفقرات فنية واستعراضية أداها الأطفال المعوقون بصرياً وسمعياً.

وأكد الأستاذ الدكتور محمد زياد سلطان رئيس الجامعة أننا في جامعة حماة نعتني ونهتم بهذه الفئة من المجتمع كما تعتني بها جميع مؤسسات الدولة ، كما أننا في مناهجنا وخاصة في كلية التربية ندّرس المعلومات اللازمة لكيفية التعامل مع ذوي الاحتياجات الخاصة  بحيث يعرف الخريج طريقة التعامل تماما مع الطفل المعوق وكيفية تدريسه وتأهيله. مضيفاً أن جامعة حماة تخصص مقاعد لهذه الفئة للمساهمة في دمجها بالمجتمع لتكون جزءاً منه لا عالة عليه وكما رأيتم فإن عريف الحفل (ميس الدرويش) الحاصلة على إجازة في اللغة العربية من جامعة حماة وتعاني من فقدان البصر بنسبة 90% بينت أن إعاقتها لم تكن عائقاً في حياتها وتابعت دراستها وتحدّت إعاقتها بإصرار وإرادة قوية محققة النجاح الذي حلمت به.

ولفت عميد كلية التربية الأستاذ الدكتور كنجو كنجو إلى أن تنظيم الجامعة لهذه الاحتفالية هو انطلاق من الحرص على دمج كل الطاقات البشرية في المجتمع لتحقيق خطط التنمية الاقتصادية والاجتماعية وإشراك ذوي الاحتياجات الخاصة في عملية إعادة إعمار سورية.

                                                                                                                            المكتب الصحفي

                                                                                                                                        رئيفة زينو