أكد وزير التعليم العالي د. بسام ابراهيم في تصريح خاص للصفحة الرسمية لرئاسة مجلس الوزراء أنه سيتم هذا العام زيادة_نسبة_القبول في التعليم_الموازي من 33 % الى 40 %، بغرض التخفيف من الضغط المالي على المواطنين الذي يرغبون بتسجيل أبنائهم في الاختصاصات التي يرغبون بها مقارنة مع رسوم الجامعات الخاصة.

وأشار د.ابراهيم أن وزارة التعليم العالي ستركز في تحديد الطاقة الاستيعابية لهذا العام على خرّيجي المعاهد التقانية، وذلك لأهمية هؤلاء الخريجين في مرحلة إعادة الاعمار، مؤكدا على أهمية المرسوم الذي أصدره السيد الرئيس والذي يتعلق "بإجازة تعيين الخرجين الأوائل في المعاهد في وزارات ومؤسسات الدولة بدون مسابقة، ما سيسهم في تشجيع الطلاب على التسجيل في المعاهد التقانية .
وقال وزير التعليم العالي إنه تم إضافة ميزة جديدة لبطاقة مفاضلة السنة التحضيرية هذا العام، حيث ستحوي رغبتين: (رغبة عام، ورغبة سنة تحضيرية موازي) حرصاً على عدم ضياع أي مقعد في السنة التحضيرية، وفيما يتعلق بالطاقة الاستيعابية في كليات الطب، أوضح الوزير أنه سيتم تحديد علامة القبول النهائية في السنة التحضيرية "سواء عام أو موازي".
ولفت د.بسام ابراهيم أنه بعد صدور نتائج الثانوية العامة بفرعيها، تستعد وزارة التعليم العالي لاستقبال (81) ألف طالب من الفرع العلمي و(35) ألف طالب من الفرع الأدبي، حيث سيخصص لكل طالب ناجح في الثانوية العامة مقعد جامعي، مع الإشارة إلى أن التسجيل في الفرع الأدبي (للعام والموازي) سيتم بشكل مباشر، في حين ستتم المفاضلة في الفرع العلمي.

 

المصدر: موقع وزارة التعليم العالي